الأكثر مشاهدة

أخر المقالات

مواقف وطرائف تاريخية 3

الكاتب : أشرف المصرى

فى المرات السابقة من مواقف وطرائف تاريخية عانينا معا مع هتلر قبيل موته
رأينا كليوبترا الحسناء وهى تمت بسم بعض الثعابين المقززة
نظرنا فى عيون راسبوتين الشيطانية
حاربنا مع اخوات ترونج
وكدنا نقتل فى حرب الافيون

لكن هذه المرة مختلفة
نعم ليست كسابقتها
نعم هذه المرة اكثر اثارة
لسوف نذهب معا اليوم مع مواقف وطرائف تاريخية مرعبة
او شيطانية
سموها كما يحلو لكم ان تسموها
ان الليل لم يبلغ بعد منتصفه
او كما يقول الانجليز " الليل ما زال طفلا "
هلموا اذن
ها قد بدأت الرحلة


Anneliese Michel ( اشهر حالات المس الشيطانى )

بالتأكيد الجميع يؤمن بالجن
جميع الديانات السماوية تؤكد وجوده
ان الخير والشر والملائكة والجن لامر واقع وان كنا لا نراه
لكننا نشعر به
لا حاجة لى بمراجع فى الفيزياء لاثبت وجوده
ولكن هل يخرج الجن عن السيطرة ؟؟
هل يسكن الارواح ؟؟
هل يستطيع السيطرة عليك وعلى انفاسك ؟؟
الاجابة يا سادة بكل تأكيد هى : نعم
ان الله تعالى يقول فى كتابه العزيز (الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبا لا يَقُومُونَ إِلاَّ كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسّ)(البقرة: من الآية275)
هذا الى جانب العديد من الايات والاحاديث االدة على ذلك
وايضا ظهور حالات عديدة من المس تؤكد ذلك
ونحن هنا بصدد تناول اشهرها


Anneliese Michel
فتاة المانية رقيقة
هذا بالطبع قبل المس الشيطانى
من نوعية الفتيات الالمان اللذين لا يتكلمون معك الا ب " sie "
اى " حضرتك او سيادتك " ولا تتكلم جملة واحدة الا تختمها ب " nett " او " süss "
ان الالمان مهذبون حقا
حتى اننى لاشك ان كان هتلر حقا المانيا ام انه ينتحل شخصية المانية
كانت ( ان ) فتاة كاى فتاة
عائلتها ودراستها هى كل حياتها
تلهو مع اقرانها وترجع من المدرسة بعد يوم شاق لتلعن الدراسة والمدرسون
فتاة عادية كاى فتاة
ولكن فجأة بدون مقدمات اصبحت ( ان ) الرقيقية عدائية ومنعزلة
مع الوقت كانت ترى اشياء لا يراها غيرها وتصرخ بقوة
فى احدى الليالى المقمرة اللتى تشبه ليالى ترناسلفنيا
دخلت اخت ( ان ) عليها واذ بها تصرخ مذعورة
نظرت ( ان) الى اختها بعينين شيطانيتان وبابتسامة ابليسيسة
واخذت تكمل اكل بعض الصراصير والحشرات فى نهم
وكأنها تاكل بعض قطع الدجاج من " ماكدونلودز "

فاض كيل الاسرة
يجب ان يجدوا حلا
ان الحلول فى الغالب تنحصر فى شيئين لا ثالث لهما
وككل افلام الرعب بدئوا بالحل الاول وهو : الطبيب النفسى
ان اقناع شخص بان ابنته تعانى من مس شيطانى ليس بالسهولة الكافية
ولكن ...
مع طبيب وثانى وثالث تبينت الحقيقة المؤلمة
ان ابنتهم تعانى بالفعل من مس شيطانى
قادهم ذلك الى الحل الثانى اللذى لا ثالث له
الاستعانه باحد القساوسة
وبالفعل قدم احد القساوسة و....
ولم يستطع علاج (ان )
لقد فشل فشلا ذريعا
بل وكاد يفقد حياته



فى الايام القلليلة التالية لذلك كان جميع من فى المنزل فزعا
الستائر تتحرك وحدها
الظلام يعم المكان
" ان " مقيدة الى الفراش تصرخ
وجهها اصبح قبيحا كوجوه المسوخ
اصبحت "( ان ) لا تأكل ولا تشرب
انعدم وزنها حتى وصلت الى 35 كيلو جرام
مع العلم انها كانت فى الجامعة وقتذاك وكان عمرها 23 عاما
فى عام 1976 توفيت المعذبة ( ان ) وهى اشبه مايكون بالهيكل العظمى
لتثير قصتها فضول العالم اجمع
ان صور الفتاة موجودة فى المراجع وعلى الانترنت وكل شئ موثق
لتبقى Anneliese Michel وماحدث لها من مس سرا يبهر العالم حتى وقتنا هذا




القاتل المتسلسل (mr zodiac )

لعل كثيرا منا لا يعلم من هو القاتل المتسلسل
باختصار القاتل المتسلسل هو ما يشبه " التوربينى " عندنا فى مصر او " سفاح بنى مزار "
ولكن القاتل المتسلسل اكثر ذكائا واكثر سادية ووحشية
انه يقتل بترتيب معين وبدافع معين
فاذا قتل أمرأة فغالبا سيأتى الدور بعد ذلك على اكثر صديقات المرأة المقربين لئلا تفشى سره
واذا قتل احدى صديقات المرأة المقربين فسيقتل بعدها غالبا احدى اقارب تلك الصديقة اللذى يعمل فى مجال الشرطة
انه لا يترك خلفه دليلا صغيرا او كبيرا
عبقرية اجرامية تتحدى القانون
انه لا يقتل لمجرد المتعة
بل لاثبات ذكائه
وربما لمعاناته من اضطهاد المجتمع له
المهم انه يوجد دافع خفى للقتل


مستر زودياك
العام : 1969
المكان : ولاية سان فرانسيسكو " الولايات المتحدة الامريكية "
الحدث : عشرات القتلى وفزع لا مثيل له فى شوارع سان فرانسيسكو
المتهم : لا أحد .. فقط احد المجانين اللذين يرمون خلفهم بطاقة تحمل حرف z
البداية كانت فى عام 1966
كالمعتاد فتاة صغيرة تتعطل سيارتها فى منتصف الطريق
واذا بشاب وسيم مفتول العضلات " من وجهة نظر الفتاة " بالطبع يظهر فى المكان
يعرض مساعدتها وبالتاكيد توافق
يحاول اصلاح السيارة ويعلن فشله
يتظاهر بالضيق و .. " حسنا سيدتى .. ان السبيل الوحيد للخروج من هذه الازمة هو ان اوصلك بسيارتى الشخصية "
وقبل ان ترفض او تناقش يكمل " لقد عرضت فقط المساعدة لاننى لا احب ان ارى الناس يتألمون " ولربما سقطت دموعه ايضا فى مشهد تمثيلى او امسك قلبه من فرط التأثر
لذا فقد وافقت الفتاة
انه العرض اللذى لا يمكن رفضه بلغة رجال المافيا
ذهبت معه دون ان تدرى ان من معها هو اشهر السفاحين على الاطلاق فى العالم !!

بعد جريمة القتل البشعة للفتاة سالفة الذكر
واللتى لم ترى الشرطة لها مثيلا
فقد كانت رقبة الفتاة ممزقة بعشر طعنات على الاقل
بعد جريمة القتل تلك تلقت الشرطة رسالة من " مستر زودياك "
وكانت الرسالة تتضمن شرح مفصل لجريمة القتل ومدى استمتاعه بها ويتحدى فيها رجال الشرطة ان يعثروا عليه ويطلب منهم ان يكتبوا للجرائد والمجلات عن جريمة القتل تلك وعنه هو شخصيا والا لسوف يريق المزيد من الدماء
فى البداية لم تصدق الشرطة كعادتها حرف من هذا الهراء
الى ان حدث ما لم يتوقعوه
لقد قتل زودياك ضحيتان جديدتان ولكن بالرصاص هذه المرة
واتصل هاتفيا بالشرطة يحكى لهم تفاصيل جريمته



كاد يجن جنون الشرطة واتسنفروا كل طاقتهم للعثور على هذا المجنون
وخاصة بعد زيادة القتلى
الى ان جاء اليوم الموعود
كانت "كاثلين جونز" واقفة فى الطريق السريع بجانب سيارتها المعطلة بانتظار شفقة احد المارة عليها
وتوقفت احدى السيارات واقلت كاثلين
وفى السيارة اخذت تحدث نفسها " ماذا لو ان من يقلنى الان هو مستر z
" ماذا لو انه هو؟؟ "
ولكن ككل البشر حدثت نفسها " ان هذا يحدث للاخرون فقط "
ومع مرو الوقت فى السيارة لاحظت شيئا غريبا
ان طفلها يبكى بشدة
لم تعتد بكاء طفلها بهذا الشكل من قبل
ان ثمة شئ ما يقلق طفلها
شئ شرير
ان الاطفال اكثر احساسا بالشر والارواح الشريرة
حقيقة لا تقبل الشك
لقد لاحظت ايضا ان سائق السيارة ينظر اليها والى الطفل
لقد رأت عيناه
رأت ملامحه
رأت ابتسامته
تكاد تجزم انه هو
هو مستر زودياك اللذى اثار رعب سان فرانسيسكو
انه الفزع مجسد فى رجل
انه الشر النقى الخالص
اخذت تبكى هى وطفلها الى ان وقف الى جانب الطريق فاسرعت هربا من السيارة
واستطاعت بالفعل الهرب
وهذا يعنى : ان السيدة اللتى رأت مستر زودياك ستدلى باوصافه للشرطة ولسوف يقبضون عليه
ولكن كانت المفاجأة مدوية بحق
لقد اصابت السيدة حالة هستيرية وكلما تذكرت الرجل كانت تخطئ بوصفه على رغم من رؤيتها له جيدا
واحتارت الشرطة بين ثلاثة اشخاص ولم يستطيعوا تحديد هويته
واصابت السيدة حالة نفسية لم تستطتع الشفاء منها
ان الجميع اقسم بعدها ان مستر زودياك ليس رجلا عاديا
انه شيطان رجيم
انه الشر الاتى من الجحيم



فى عام 1970 كانت اخر جرائم زودياك واللتى قتل على اثرها ظابط مرور
وكانت اخر رسائله عام 1978
وياله من زودياك خفيف الظل
لقد كانت رسالته تناقش السياسة والاقتصاد واوضاع البلاد
ولم يعثر له على رسائل اخرى بعدها
وان كان بعض سكان سان فرانسيسكو يؤكدون وجود مستر زودياك حرا طليقا حيا حتى وقتنا هذا




ولكن هل هذه فقط هى الظواهر المرعبة اللتى وعدتكم بالحديث عنها
بالطبع لا
هناك العديد والعديد من الغرباء والمسوخ والسفاحين واكلى لحوم البشر
ولكن لهؤلاء قصص اخرى
لذا فى انتظاركم فى الجزء الرابع من " مواقف وطرائف تاريخية "
وحتى ذلك الحين اتمنى لكم احلاما سعيدة بعيدة عن( ان ) و ( مستر زودياك )
ان القادم اسوأ بكثير
لذا ارجو منكم ان تنعموا بنوم جيد


يتبع

التعليقات