الأكثر مشاهدة

أخر المقالات

الادارة بالاستهبال

الكاتب : محمود حمدون

هنري فويل , تايلور ,, وغيرهم أقطاب وفقهاء الإدارة العلمية الحديثة , تلك اسماء عفا عليها الزمن
لو عاش هؤلاء لرأوا العجب العجاب في مصر , تجاوزنا والحمد لله ومن زمن مفاهيم:
الادارة العلمية ,
الادارة باللوائح
والادارة بالأهداف ,
وأسسنا لمدخل جديد في الإدارة المصرية .. الادارة بالاستهبال Management by Esthbal , الاستهبال لغة من فعل هبل .. يهبل ,, أهبل , واستهبل ..
والاستهبال هنا لا يقع كصفة على من يمارس الإدارة بل على تصرفاتها وقرارتها , التي تتلخص في تسيير المرفق العام وفق هوى شخصي للغاية ووفق رؤية عم إدوار.( عم إدوار شخص كان ضعيف النظر للغاية وهو بسبب ضعف نظره أسس لنفسه نهجا حياتيا بسيطا أن يعيش كما يريد هو دونما إلتفات لآراء الآخرين او وجودهم حوله , وكان يحلو له أن يمارس حقه في الخلاء والطبيعة بغض النظر عن ازدحام الشارع بالمارة وبغض النظر عما إذا كان الوقت نهارا أو ليلا .. وكلما لفتّ نظره لعظم وجرم صنيعه على الملأ .. أكد لي بحكمة نافذة وبصيرة ثاقبة أنه لا يرى ما نراه ولا يرى الآخرين فلما يفعل لهم حسابا ولما يتهيب من لا يراه!! وإذا كان ذلك ( حسب قوله ) .. فلما نمارس حقوقنا والعفاريت والجن يروننا من حيث لا نراهم )
وسيرا على هدي عم إدوار تؤمن الإدارة أن الآخرين لا يرونها ولو رأوها فلن يدركوا حكمة تصرفاتها وعلى فرض إدراك الحكمة ,, فلا ولن يملكوا فعل شيئا إزاءها .
كما أن الادارة بالاستهبال تقوم على فرضية أن القيادات الحالية هي جزء لا يتجزأ من القضاء والقدر ولا يمكن للمرء أن يثور أو يعترض على قضاء جرى منذ الأزل, فقط متاح لنا أن نردد الدعاء المستساغ " يا خفيّ الألطاف نجنا مما نخاف "

التعليقات