الأكثر مشاهدة

أخر المقالات

فـــاصــل .. و..نواصــل

الكاتب : تامر محمد عزت

كعادتي السيئه نمت متأخراً بسبب إستخدامي للتكنولوجيا الحديثه من إنترنت الي تلفاز وبالقطع استيقظت مبكراً لأصل إلي عملي ثقيل الرأس والجفون الذين ثاروا عليّ بسبب عدم توفر الحياه المناسبه لهم !!
هذه الثورة التي أدت إلي خلاف حاد مع المدير والزميل …لينتهي بزلزال منزلي مع زوجتي يمر شريط ذكريات بائسه تحتاج إلي أبي العلاء المعري ليوصفهم في أبيات من الكآبه وبعد هذه الكوارث ذهبت إلي القيلوله أشحذ منها طاقتي لباقي اليوم .
صحوت من نومي مُشرقاً متفائلاً ، وكأن كوارث اليوم ماهي إلا ظروف عابرة تحدث بسبب إختلال في الساعه البيلوجيه وهدأت توابعي بالصلح مع من تشاجرت معهم صباحاً ، ويعود شريط الأمل والتفائل من جديد .
لأظل أسأل دوماً إلي متي يظهر السواد في بياض النهار ويغشي البياض سواد الليل؟
حقاً..لابد من فاصل لنتواصل بالحياه .

التعليقات