الأكثر مشاهدة

أخر المقالات

سنوات

الكاتب : ليلى راشد

فى ليلة من ليالى الخريف الرائعة جلست وحدها فى هدوء ليمر أمام عينيها شريط ذكريات حياتها منذ الطفولة....سنوات البراءة والﻻوعى ..اللعب واللهو..أبيها وعشق ﻻينتهى حتى بعد الرحيل..سنوات المراهقة بأخطائها ورعونتها..الشباب وكيف ضاعت حلاوته بأحداث جسام وجاهلة كانت إذ جعلتها تجور على شبابها...وجوه عابثة شيطانية عبرت ونسيت حتى أسمائها ووجوه طيبة باسمة كأنها صفحات من كتاب ملائكى صالحت بهم أيامها وعاشت معهم الشباب الذى ولى ...إبتسمت إبتسامة واسعة تصل إلى حد الضحكة الشاكرة ..عجوز هى بعدد السنين تحمل قلب طفلة ورعونة شابة وتوق إلى الحب بكل عنف المراهقة..
ليلى راشد
22/5/2016

التعليقات