أخر المقالات

الارنب والثعلب

الكاتب : عرفات ابوسالم

كان الأرنب يلعب في الحديقة أمام منزلهم، بعد أن ذهب والده للعمل، وشرعت أمّه بإعداد الطعام والقيام بالأعمال المنزلية. كانت تقضي شروط الأم على ابنها كي يلعب في الحديقة ألّا يخرج منها ويبتعد عن البيت، وذلك لوجود حيوانات مفترسة من الممكن أن تؤذيه، فهو ما زال صغيرًا ويمثل فريسة سهلة بالنسبة لهم. في يوم من الأيام ينتاب هذا الأرنب الفضول عمّا يوجد خارج أسوار الحديقة، فيأخذ كرته ويذهب للتجول واكتشاف الأماكن المحيطة مخالفًا تعاليم وتوجيهات والديه، فما كان إلّا ما توقع الأهل وتجاهله الأرنب الصغير، خرج عليه الثعلب وهمّ أن يأكله، لكنّ عودة سرعة الأرنب وخوفه ساعداه على الهروب من براثن الثعلب الشرير، واستطاع العودة إلى بيته وأخبر أمه بما حصل، فعاقبته أمه؛ لأنّه لم يلتزم بتوجيهاتها.

التعليقات