الأكثر مشاهدة

أخر المقالات

جاءني البيان التالي:... بقلم/حنان أبوزيد

الكاتب : حنان أبوزيد

جاءني البيان التالي....
بياناً قاسٍ يجعل الدمع جاري
يجدد الألم، يشتتني عن بالي
والبيان أصدر منع عشقي وحصاري
أقره ولم يسألني يوماً عن أحوالي
هو بيانه وذاعه وقال: هذا قراري
ماأقسى الحبيب وغربتي وارتحالي
لقد حكم بإعدامي معلقةً بأسواري
لم يُبْكِيْه دَرْبٍ مشيّ فيه يوماً لِوْصالي
وأصبحت له ذكرى بديوان أشعاري
وهو أعْذَبْ قصيدي وأحلى الليالي
وما بين ليلة وضحاها فارق أقداري
يا لَيْته مِثِلْ طَيْفهِ يراودني بخيالي
ما غير نجمه أبَد ما غاب عن أقماري
إشتياق وجدي طال ودمع الخَدّ سالِ
وهجر عشقي وذهب بعيداً عن داري
وأبكاني ليالي وخذَلْ أصْدَقْ آمالي
وحطم الماضي وكسر بغدره جداري
هذا إثم قلبي وكل أعذاري وحالي
قال: وظل يحترق تأوها وولهاً لتذكاري
من يوم رِحيله ذِبْلَتْ وروده دون وصالي
قال: اتسم بالغباء وفقدت أغلى أحجاري
أنتِ مولاتي وتاجي وكنت لكِ كل الرجالِ
ونجمة أضاءت ليلي ودليلي بالصحاري
سامحيني، إعدامك موتي ياأجمل خصالي
أصبحت حائرة موشومة داخل أفكاري
يعود جَرْحي مجدداً وْيُجزأني عن أوصالي
هل أدركَ بيانه الظالم،أنه أظلم كل أنواري؟
يُبْكِيْني غدره غَرَسْه في شَريان أحمالي
فمشيت وحيدة أصارع قسوة مشواري
وإنتهى البيان بإعصار بركاني وأحوالي
حنان أبوزيد

التعليقات