الأكثر مشاهدة

أخر المقالات

مصطلحات مصرية 1

الكاتب : أشرف المصرى

" فين الشاى بتاعى يا بيه ؟ "

سمعنا هذه الجملة مرارا وتكرارا
ولا أعلم لماذا أشعر دائما بالغثيان فور سماعها
ربما لانها تعنى المزيد والمزيد من المصاريف
لو اقتصر الموضوع فقط على كوب شاى لكان الامر هين
ولكن هذا البائع يدعى ان "الشاى بتاعه "يكلفه خمس جنيهات وربما عشرة
واحيانا يقول لك " هل من مزيد ؟؟"

" اللى ميعرفش يقول عدس "

تبا لكم جميعا
ولماذا العدس على وجه الخصوص
لقد قتلت وانا ابحث عن سر هذا


" أنت عامل نفسك من بنها "

الكثير منا يقول هذه العبارة ولا يعرف أصلها وباختصار هى تعنى "الاستهبال " او " الاستعباط "
ولكن هل لها اقتباس من الواقع ؟
قديما كان العديد من الاشخاص يركبون القطار المتجه الى الاسكندرية وكان القطار مزدحما عن بكرة أبيه ومن المعروف ان قطار الاسكندرية اولى محطاته هى بنها ولذا كان من ينزلون بنها يستاذنون من يكملون بالقطار الى الاسكندرية فى الجلوس لقرب مسافة بنها
وأصبحت بعد ذلك عادة
فكل من يركب القطار " يعمل نفسه من بنها " حتى يتمكن من الجلوس
وبالطبع جميعنا قابلنا هذا الكائن " اللى عامل نفسه من بنها "
ان البعض منا يضطر لتناول بعض العقاقير المهدئة اثر رؤيته لهذا الكائن
والبعض الاخر قد يحتاج الى طبيب نفسى

" خلاص يبقى نقسم البلد نصين "

هكذا تصرخ بغيظ فى وجه البائع اللذى لا يريد التخفيض فى ثمن بضاعته بعد ان ضاقت بك كل الوسائل
انك تريد الشراء وهو يريد البيع وكلاكما لا يروق له السعر
اذن فلنقسم البلد نصفين
واظن ان هذه الجملة بالذات هى سبب الازمة السياسية الحالية فى مصر
فقد انقسمت البلد بالفعل الى قسمين



" انت جيت يا ابنى ؟؟"

طبعا تسألك "الحجة "بكل بساطة هذا السؤال
وهى لا تعلم ان هذا السؤال بالذات يقطع احشائك
ان هذه الاسئلة على غرار " انت جيت " او " انت صحيت " او انت نمت " هى اسئلة لا محل لها من الاعراب
لو لم اكن فعلت هذه الاشياء لكان هذا واضحا للعيان
ولكن تظل الام هى الام
جميلة كالقمر وبسيطة كالنسيم

التعليقات