الأكثر مشاهدة

أخر المقالات

سيدتى الجميلة .. شكرا

الكاتب : أشرف المصرى


1

دائما مثقلة بالهموم
دائما كل شئ يحدث فى المنزل ملقى على عاتقها
الاطفال يتشاجرون بسببك
الجميع جوعى بسببك
ابنائى يرسبون بسببك

عن ألام أتحدث

أن كثير منا لا يعلمون قيمة الام الا بعد ان تكون قد فارقت الحياة
والبعض لا يمكنه تقبيل قدمها بدافع البرستيج
وقليلون يلقون بها فى دار للمسنين بحجة انه لا يمتلك الوقت الكافى لها
ولكن هل هى تستحق كل هذه المعاناة ؟؟
هل تستحق كل هذا الالم ؟؟

أن شعور الام بألم فى القدم والاسنان عند تقدم العمر سببه هو : أنت
نعم لقد قرأتها بشكل صحيح
في الرحم وضع الله الطفل في سائل
ملحي شديد الملوحة ليطفو جسمه
فينعدم ثقله , ورزقه يأتيه دون عناء عن طريق الحبل السري المربوط بالأم
الذي ينقل له كل أسباب الرزق ,
فإن قصرت الأم في طعامها لا ينقص
على الجنين شيء لوجود غدد تقوم
بإذابة أسنان وعظام الأم لتعويض النقص لذلك نجد أسنانها وركبها ورجليها تؤلمها مع تقدم السن

ومع كل تلك المعاناة والالم اللذى نسببه لها
لا نشعر بوجودها أو قيمتها
مع أن كل حياتها هى : نحن
أبنائها
أنها لا تغضب عندما تصرخ فى وجهها لانك اهنت كرامتها
بل تغضب لانك غاضب
وهى لا تحب ان تراك غاضبا
أنها الحب الصافى اللذى لا تشوبه شائبة

لذا دعونى أقبل قدمها بهدوء
وأقول لها :سيدتى الجميلة .. شكرا


2

" زوجتى مهملة ولم تعد تهتم بى أو بمظهرها "

تبرر بتلك الكلمات زواجك من أمراة اخرى على زوجتك
وربما تبرر ايضا خيانتك المتكررة لها
أنت لست مفتول العضلات ولست وسيما كنجوم هوليوود
فلماذا تطلب منها فى المقابل أن تكون مثل ملكات الجمال ؟؟
أن اصدقائك ينعتونك ب" صاحب الكرش الكبير "
وتشكو فى النهاية أن زوجتك يزداد وزنها باستمرار
أن رائحة جواربك كرائحة ماسورة المجارى الصدئة
وفى النهاية تشكو أن زوجتك تفوح منها رائحة البصل والثوم

أن الزوجة كل ما تتمناه هو رجل
رجل حقيقى بمعنى الكلمة
يشعر بها
يتألم معها
يغار عليها
تشعر معه بالامان
تجلس طوال اليوم تفكر فيه
وتنتظره.. حتى ترتمى فى احضانه
تبكى أمامه كالاطفال
وتصرخ فى وجهه كأمه
انها تريد ان تشعر أنك والدها وولدها وأخاها وصديقها وحبيبها وزوجها
ولسوف تعطيك فى مقابل هذا قلبها
أن قلب المرأة لا يقدر بثمن
حقيقة لا تقبل الشك

لذا رجائا
أنحنى قليلا .. وقبل رأسها
رأس زوجتك
أنها تستحق اكثر بكثير من هذه القبلة الحانية
كن رقيقا ومهذبا وانت تقول لها : سيدتى الجميلة .. شكرا

3

دائما من حقك انت وليس من حقها
من حقك ان تعرف فتيات بعدد شعر رأسك
من حقك أن تمازح اصدقائك باسوء الالفاظ والعبارات
من حقك أن تخرج ليلا وتعود صباحا
من حقك أن تصرخ فى وجهها وتضربها اذا تطلب الامر
من حقك .. من حقك .. من حقك
وليس من حقها مناقشة هذا أو حتى الاعتراض
أنت الرجل
أنت اللذى تتحمل المسئولية ومصاريف المنزل وحل مشكلات الجيران وخلافه
هذا أمر لا اعتراض عليه
ولكن هل ذلك مبررا للقسوة عليها ؟؟

فى النهاية اعتزر لكى سيدتى
كأب حانى , كابن بار أو كزوج صالح
وأهمس فى اذنيك قائلا لك " سيدتى الجميلة شكرا "

التعليقات